مقهى سقراط

50.00 ر.س

لم يقدّم فيليبس أساسيات التفكير الفلسفي في هذا الدليل الساحر على طراز “الفلسفة للمبتدئين” فحسب، بل استرجع ما قاده لتأسيس برنامجه المتنقل، وأعاد رواية أكثر الجلسات حماسةً، والتي تظهر في بعض الأحيان تأملات مفاجئة وعميقة حول معنى الحب، والصداقة، والعمل، والتقدم في العمر، وغيرها من أسئلة الحياة الكبرى. نصائحه حول كيفية إدارة مقهى سقراط ستلهم محبي الأسئلة لكي يؤسسوا تجمعاتهم الخاصة”.

يو إس أيه توداي USA Today