طرف زمان

35.00 ر.س

الزمن ليس شخصاً واحداً ولا شعوراً مفرداً ولا حدثاً عابراً ..
بل هو كل تلك التفاصيل .. لذا أخذت منه بطرف ..

غير متوفر في المخزون