أنت أيضا صحابية‎

72.00 ر.س

أنتِ الحضن الحنون الذي نأوي إليه
هاربين من مشقة الحياة
وأنتِ الكتف الذي لا نستغني عن الاتكاء عليه رغم رقته!
وأنتِ العكاز الذي لا نستغني عن الاستناد عليه رغم نعومته!
وأنتِ مصنع الرجال ومهد الأبطال!
لستِ ضلعاً قاصراً أبداً
ولا مخلوقاً ضعيفاً يستحق الشفقة
أنتِ نصف المجتمع
وأنتِ التي تلدين وتربين النصف الآخركل رجل جاء إلى الدنيا
كان يوما جنيناً في بطنك يأكل من صحتك وعافيتك
كل ملك، أو زعيم، أو مفكر، أو ثري، أو ناجح
كان يوماً قطعة لحم صغيرة بين يديكِ
كل نبى أنتِ ربيته
أنتِ صنعتـه
وكل عظيم انتِ صنعته
فارفعي رأسكِ عالياً!

متوفر في المخزون

اشتر هذا الكتاب الآن واحصل على 8 نقطة -  بقيمة 1.60 ر.س